الأحد، أغسطس 15، 2010

نصف أنثى

نصف أنثى..!



ألم يكفهم أنني نصف أنثى ..!؟



فحبسوني .. بالسـلاسل قيدوني ..


ألم يكفهم أنني نصفُ أنثى بلا مأوى ..!؟ بلا أهلٍ..؟ بلا مالٍ


ألم يرحموا حالي..؟! وضعف حيلتي ..؟!


أما سمعوا حببينا المصطفى محمد حين قال " ألا واستوصوا بالنساء خير"


آآهــ إنني أنثى غربها الزمن ..


إنني أنثى أسقاها الزمن كأسا ً مُـرَ المذاق ..


نصفُ أنثى قصتي بدأت من هنـا وسأنيها مدى الحيـاة ..


قصتي في الكُتب ِ نُشـرت .. وفي الموسوعاتِ حُـفظت .. وفي الألواح ِ نُـقشت ..


لتبقى خـالدة مدى زمان .. ولتبقى للأجيـال رسالة ..


ولكل أنثى مثلي .. استعبدت .. أهينت.. عُـذبت .. أزهقت روحها من أجل حفنة مال ..


لتبقى لكل أنثى أرغمت عن تنازل عن أحقيتها بالحياة ظـُلما ً ..


مثالا ً لدفاع عن ذاتها أمام الجميع.. وبأعلى صوتها لتصرخ ولتقول


" أنا هنـا ولن تُـغلق َ الأبوابُ في وجهـي "


ولن يمنعني شيء ٌ من الدفاع عن حقي في الحيـاة..


وإن كُـنتُ أنثى .. وإن كُـنت ُ ما كُـنت سـأُدافع ..


سأصرخُ في وجه كل من قيدني بالسجون ..و أوصد الأبواب من خلفي ..


وسلب حُريتي ..قتل ملامح من وجي الجميل .. أسكت ضحكاتي البريئة ..


منعني من استنشاق هـواء الحرية النقي ..


سأقول لهم كفاكم لست إلا نصف أنثى رماها الزمن ..


لستُ إلا نصف أنثى .. أتركوني .. أتركوني .. أتركوني .. أرحلوا ..


أنني نصفُ أنثى عاجزة عن حل لُـغزي .. إنني نصفُ أنثى أعراني زماني ..


أتركوني في عُـزلتي .. سئمتُ الصراخ .. سئمت البكاء .. أعيدوا القيود إلى معصمي..


أسجنوني .. لن أناضل .. لن أقــاوم .. سأصمُت .. فلم يعُد الزمانُ زماني ..

هناك 11 تعليقًا:

Sharm يقول...

ارف كثيرا من انصاف النساء و انصاف الرجال

فكرة النصف مؤلمة حقا لكن قد نمر بها في فترات معينة من حياتنا و نتغلب عليها فيما بعد

لا تقلقي

قوس قزح يقول...

الظلم و عدم قدرة الإنسان على
تقرير مصيرة من أقسى أنواع العذاب
فى الحياة الدنيا ..
و للأسف أغلبه يتم تحت راية الإسلام
لمن أستغل الاسلام فى تقييد المرأة
و تحطيمها بحجة عدم ولايتها ..
حتى وعلى نفسها ..
مؤلمة حروفك عزيزتى
لعل الله يفرج غمتك وكربك

أسيرة اللوحة يقول...

لم هذه الكلمات المؤلمه غاليتي ,,
ان قست عليك الدنيا فلا تقسي على نفسك ,,
و ان ظلموك فانصفي نصفك الثاني ,,
اكملي تلك الانثى في عينيك و لا تمسيها بسوء ,,

بقدرالألم في كلماتك ولد الإبداع ,,
اشكر بوحك ,,

دمتي انثى جميلة ^^

قلب المحبة يقول...

اشكر لكم التواجد..

غير معرف يقول...

معذره منك يا نصف آنثى

هم لا يريدونك نصف هم يستكثرونه ايضاً

دعيني اهمس لك بما يريدون ((يريدونك ميته كي يندمو ويندبو حضهم )) هم هكذا معشر الرجال ((اصبحنا ال آدم ننتمي لأحزاب كثيره ))

شكراً لمقدار الالم الذي كان هنا

ودعوه قلبيه لشفاء روحك من هذا التعب


بحجم السماء الروعه التي هنا

قلب المحبة يقول...

كنت اتمنى أن أعرف من تكون

أيهاالمجهول ..

ولكن شكرا لهذاالكلام الذي كتبته هنـا ..



قلب المحبة

البدر يقول...

معذرة منك ياسيدة هذا المكان

نسيت اداب الحضور

اسمي : بدر

سررت بي هنا

مُـنتظر المُـوسَـوي يقول...

مساء مفعم بروح الأنوثة

وهل الأنثى إلا ياسمينة سماوية
بُعثت إلى هذه الأرض لتعطرها طيباً
وهل هي إلا عبقٌ روحيٌ يلطف سحابات الرؤى
بنسيمٍ مُقدَّس ..
هي مقدسةٌ ..
وإن كانت "نص أنثى"
فهنا تتفطر القداسة ألماً ..
و يظل القلم خاشعاً
في محراب الحزن !!
لعل القلبَ يهدأ لحظة ..
فتنتشي الروح عندها



كوني كالياسمين
لا يكتفي بجماله
بل يعطر الناس طيباً

تركي الغامدي يقول...

سعدت بمرورك على مدونتي المتواضعة , ويسعدني أن أطالع تدويناتك ، وهذه الزيارة للتعبير عن اكتراثي بتدويناتك ... راجياً لك من الله تعالى التوفيق .

الجاحظ يقول...

قد قرعت ساحتك الأحزان ، فتساقطت لها حروفك وجدا و كمدا ، لتسطر كلمات غاية في الإبداع ... لك مني أرق تحية ، و أصدق أمنية بزوال بثك ، وانكشاف غمك

و تذكري أن راعي النصيفة سالم :)

عزفـ ءلمشاعر يقول...

كلماتـ تقطر ءلما وتنزفـ كلـ ءلجمالـ
غاليتيـ

للآلامـ وءلحزنـ فيـ عالمنا نصيبـ
لهذا لا يسعنا ءلا ءلرضا بقدرنا

غاليتيـ
ءرجوا ءللهـ منـ ءعماقيـ ءن يسعدكـ ويبعد عنكـ همكـ


تقبليـ مروريـ