الجمعة، يناير 23، 2009

{.....وَرقــة مـِن الخيـــال












حين نجلس وسط عُشب ٍ أخضر،،

وتمسك بالقلم وبعض من قصاصات الورق ،،

ويأتي ذلك الطائر بألوانة الجذابة وعيناه الواسعتان اللتان ِ تتلألأان كاللؤلو الأسود، ،

ويقف على طرف قلمك دون أن تخاف أو ترتعد منك ويحدق بعينه الواسعتين بعيانك الصغيرتين ،،

تم يلامسُ بمنقارنه خدك الناعم َ بلطف ويحلق في الأعالي ،،








×


×


×




ذلك هو الخيال بعينة , فكيف لطائر ٍ أن يلامس خدك.. هذا هو الخيال ، فنحن حين نعيش واقعا ً ليس بواقعنا ،

ونبني على أرصفته أحلامنا الوردية ونركض بين سهوله ومروجة الخضراء ،نحلق تحت سمائة بنشوى الفرح ،

ونرمي خلف ظهورنـا آلام الأمس وأحـزان الماضي ونعيش آمال الغد ، ونبدأ رحلى ترتيب أملنـا لنبة ٍ لنبة وكأنة البنيان

المرصوص ، ونفرش الأرض سجاد اً من الألوان الزاهية لتحلق بنـا ،

ونستمر في البناء في عالم الآحلام وكأننا سنعيش هنا أبد الآبدين ..

حتى في غمضة ِ عين يتغير كُلُ شيء تتبدد لون السماء من أزرقها الصافي الهادئ المريح

إلى لون الأسود الداكن المخيف ،وكأن اعصارا ً قادم من مكان بعيد أشبة

" باعصار تسونامي" .. أتت تلك العاصفة وما أقواها وكأنها ريح ٌ عاتية مصحوبة ٌ بالأمطار التي دمرت كل شيء
من مروج خضراء

ومباني عالية ، رأيت كل أحلامي تدمر المروج أنتهى بها الحال أن اصبحت خرابـا والمباني أن أصبحت بقايا أحجار..

مات حلمي الذي حلُمـتُ به ..

وانهدم البنيان الذي لطالما ما بنيت أساسة ..

انتهى كل شيء إن كان بالأساس كان هناك شيء فما رسمته كان حُلمـا أو لوحـا ً مزجتها بالألون الزيتيه لتظهر بتلك
,
الصورة فحين ماتت وتمزقت فهذا ليس بالامر الغريب .. فقد عشت ُ بالخيال.. وبنيت بالأحلام ..والمستقبل مازال

مجهول ..!

×
×
×

أفق ياهذا من دنيا الأحلام ..
لاتعش في أرض ٍ دون خيام ..
فالخيام تحتاج إلى أوتاد ..
أخضر الأوتاد ثم ابني الخيام ..
ولا تطل في المنـام ..
فبعض الأحلام مِثـل ُ الظلام ..
ولا تسر مختالا ً بين الأنام ..
فهم لايعشقون دنيا الأوهام ..
فهم يعلمون أنها أحلام ..
لابد أن تستفيق يومـا من المنام ..

























انسى الأمس فقد طويت صحائفة،،
ولا تنظر للغد فلم يأتي بعد،،
عش يومكـ بيومكـ دون أحلام ٍ وردية..

هناك 10 تعليقات:

maroo يقول...

ما شاء الله كتابة رائعة تداعب الخيال و الاحساس .. هذا على الأقل ما شعرته انا :)

ghorBty يقول...

الله ما شاء الله اسلوب جميل جدا

واحلي ما فيه هو الحكمه الموجوده فيه

فقد عشت ُ بالخيال.. وبنيت بالأحلام ..والمستقبل مازل المجهول

جميل جدا ان نعيش في خيال ولا نتركه يأخدنا من واقعنا

فالحقيقه الوحيده هي اللحظه التي نحن فيها

ربنا يبارك فيك

دمت بخير

غربتي

سجينة الأحزان يقول...

حروفك داعبت مخيلتي وامتزجت كلماتك بعبارتك التي ختامها حكمة

"""""""
عش يومكـ بيومكـ دون أحلام ٍ وردية

"""""""


كم هي جميلة كلماتك

أتمنى لك التوفيق في كل ما تكتبية

دمتِ بخير

قوس قزح يقول...

رائع ما كتبت اليوم
أقرأة و أود قرائه مرة أخرى
مزيد من الإبداعات
تحياتى لك
دمتى بود

عبدالله الدحيلان يقول...

الخيال نعمة عظمية للهروب من الواقع المؤلم!

دمت بخير ..

جنون العاطفة يقول...

عندمآ أعجب بالحروف

لا استطيع أعطاء هذا الاعجاب حقه

ف أعذرني ياصاحبي :)

نعم الآحلام هي هرووب من الواقع البائس


ولكن ان نجعل من حياتنا احلام .!
هذا مالا اطيقه ابداً

بالنسبة لي أكرهـ التفكييير ايا كان

فقط اعيش يومي ولا اندم على مافات


اكرهـ كلمت {لو} واعشق كلمة تجربه

حتى وان تلقيت بعدها صفعاات

فـ لكل شيء مذااقه :$


لروحكـ ياشامخ

قلآئد من شقائق النعمان

سحر

fL0weR-giRL يقول...

السلام عليكم
كلماتك في غايه الجمال والروعه


وياريت لو الواحد حلم احلامه تتحقق ماكانش هيبئي حال الواحد كدا

والحمد لله علي كل حال

ولك كل الشكر والتقدير


*( واتمني زياره مدونتي المتواضعه )*

الغــــ وعندي أمل ــــدوف يقول...

جميل .. بديع هذا الذي قرأته

التطلع للواقع من عيون المنظار الوردي أمر يدفع على حب الحياة والعيش مع الأمل
يفي ان الأمل محفز لإستشراب الواقع برضى وأن الأيام ستلد المباهج
لكن عندما ننساب بعمق مع هذا العالم الوردي الشفاف ونتعمق أكثر فأكثر نتفاجء بصخرة الواقع تتحطم عليها كل المعالم الشفافة هنا الألم وهنا المرارة تتجلى
لا أعلم ما ذا يجب أن نكون عليه من صورة ..
شكرا لك ولهذا الإبداع الذي انساب شفافا من أحرفك
والعتب على الإختبارات " والتي ما زلنا في معتركها " والتي غيبتني عن هذا الجمال ..

مودتي وكوني بخير يالغلا

قلب المحبة يقول...

شكرااا للجميع على اضافتكم الرائعة لقلمي...!

ahad يقول...

اوقعت كلماتك اثرآ كبيرا في نفسي

كم هائل من التناقض بين الكلمه والاخرى
ماعدت اعلم ان كنتي واقعيه ام حالمه
مااعرفه هو انني اشعر بأنك تحملين في داخلك انسان جميل :)
تقبل مروري